اليوم : الثلاثاء 21 نوفمبر 2017 - 1:36
موقع سوس سبور

بعد التماطل في تأدية مستحقاته من انتقال أزارو لمصر،أدرار سوس يشكو الجديدة للجامعة

بعد إنصرام المهلة التي حددها المكتب المسير لفريق أدرار سوس لكرة القدم لنظرائهم بفريق الدفاع الحسني الجديدي للتوصل بالمستحقات العالقة التي يدين بها الفريق السوسي للفريق الجديدي من إنتقال اللاعب وليد أزارو الى نادي الأهلي المصري، قرر المكتب المسير للفريق السوسي رفع شكاية للجنة النزاعات بالجامعة الملكية المغربية لكرة القدم من أجل الحصول على نصيبه القانوني من القيمة المالية التي استفاد منها الفريق الجديدي والمحددة حسب العقد الذي يربط أدرار بالنادي الجديدي في نسبة 20 بالمئة .

وفي تصريح خص به رئيس المكتب المسير لنادي أدرار سوس لكرة القدم محمد الوسلامي برنامج ” ءالموقار ن الرياضة ” الذي يبث بالاذاعة الجهوية لأكادير كل يوم خميس، صرح المسؤول الأول للفريق السوسي أن المكتب المسير سيبعث بشكايته للجامعة هذا الأسبوع بعد انصرام الأجل الذي منح للجديدة من أجل تسوية القضية حبيا بين الفريقين.
وفي معرض تطرقه لهذا الموضوع أشار مسؤول نادي أدرار أن رئيس المكتب المسير للدفاع الحسني الجديد إنتقل خلال شهر رمضان المنصرم الى منطقة سوس مقترحا على المكتب المسير السابق لأدرار الحصول على مبلغ 160 مليون سنتيم مع التخلي عن بنود العقد السابق وذلك قبل الاتفاق بين الجديدة والأهلي في شأن انتقال أزارو ، غير أن مكتب أدرار آنذاك رفض الاقتراح الى أن يتم الانتقال الرسمي للاعب والتعرف على القيمة المالية الحقيقية لانتقال التي سيستفيد منها الفريق الجديدي ،وأضاف الوسلامي في تصريحه أنه ومباشرة بعد أن تم الانتقال ومرور أزيد من شهر على ذلك راسل فريق أدرار فريق الجديدة للاستفادة من 20 في المئة من مبلغ مليار و 500 مليون سنتيم التي إستفاد منها الفريق الجديدي أي ما يفوق 260 مليون سنتيم، غير أنه لم يتوصل بأي جواب .
وأضاف رئيس المكتب المسير لنادي أدرار أن بعثة من مكتب الفريق السوسي انتقلت خلال بداية شهر أكتوبر المنصرم للجديدة لملاقاة المكتب المسير للجديدة لمناقشة المسألة حيث إقترح مكتب الجديدة منح نفس النسبة التي سيستفيد منها فريق الجديدة في حالة انتقال أزارو من الأهلي المصري الى نادي آخر ، وهو مارفضه مسيرو أدرار بحكم أنهم يتوفرون على عقد بينهم وبين الجديدة وليس مع الأهلي المصري ، ليتشبت الفريق الجديدي بمنح مبلغ 160 مليون سنتيم بدعوى أن مبلغ مليار ونصف يجب أن تخصم منه مستحقات اللاعب ومستحقات وكيل أعماله، ومستحقات الوسيط بين الناديين وهو مارفضه مسيرو أدرار الذين تشبتو بالاستفادة من مبلغ 20 بالمئة كما حددها العقد بين الطرفين .

وفي معرض حديثه عن هذه القضية أشار الوسلامي الى سوابق الفريق الجديدي في التماطل في تسديد مستحقات الفريق بخصوص انتقال اللاعبين حميد أحداد و وليد أزارو صيف سنة 2015 ، حيث لم يتوصل الفريق السوسي بمبلغ 15 مليون سنتيم من الجديدة وهي قيمة انتقال أحداد إلا في شهر فبراير من سنة 2016 أي بعد أزيد من ستة أشهر على الانتقال ، فيما تطلب أمر الحصول على مبلغ 30 مليون سنتيم من الجديدة لانتقال وليد أزارو تدخل الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم بعد شكاية رفعها فريق أدرار ليتم خصم المبلغ من منحة الجامعة المخصصة للدفاع الجديدي ولم يتوصل بها الفريق السوسي إلا في شهر يناير من سنة 2017 .

ترك الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *