اليوم : الجمعة 20 أكتوبر 2017 - 0:54
موقع سوس سبور

أووك: ألعب موسمي الأخير بأكادير

قال بديع أووك، لاعب حسنية أكادير، إن الفريق بقيادة المدرب مخيل غاموندي يسير في الطريق الصحيح. وأفاد أووك أنه تلقى مجموعة من العروض من الإمارات وقطر، بالاضافة الى رغبة رشيد الطاوسي في التحاقه بنهضة بركان، لكن تشبث مسؤولي حسنية أكادير به أوقف كل العروض، واعتبر هذا الموسم الأخير له مع الفريق. وفي ما يلي نص الحوار:

هل يعني فوزكم على أولمبيك خريبكة بثلاثية أنكم في الطريق الصحيح؟
فعلا. كانت مباراة قوية، حاول كل فريق فرض أسلوب لعبه، لكن عزيمة لاعبي حسنية أكادير كانت أقوى، واستطعنا تحقيق الفوز الثالث على التوالي، الذي سيمنحنا اعتلاء سبورة الترتيب. يرجع الفضل في هذه النتائج إلى الاستعدادات التي قام بها الفريق خلال بداية الموسم، و التداريب الشاقة، وانسجام المجموعة.

ماذا عن استدعائك للمنتخب المحلي؟
هو تشريف لي ولفريقي حسنية أكادير، وتكليف لأن المهمة صعبة. حمل القميص الوطني سيدفعني لتقديم المزيد، واشتغل أكثر لأكون عند حسن ظن مدرب المنتخب جمال سلامي، ومكونات حسنية أكادير.

كيف ترى المباراة المقبلة أمام الرجاء الرياضي؟
سنتعامل معها كباقي المباريات، نحاول استغلال توقف البطولة، للاستعداد جيدا لهذه المباراة، وسنبحث عن تحقيق ثلاث نقاط خارج الميدان، للانفراد بصدارة البطولة، وإرضاء الجماهير السوسية.

ألم تتأثروا بالخروج من منافسات كأس العرش؟
كنا نطمح للذهاب بعيدا، والوصول إلى المباراة النهائية. الهزيمة أمام خنيفرة، لم تكن متوقعة، لكنها واردة في كرة القدم، والخروج من كأس العرش رغم مرارة الإقصاء، ليس نهاية العالم. تركيزنا حاليا على البطولة، وحاولنا تصحيح أخطائنا في مباراتي الراسينغ وأولمبيك خريبكة.

هل تعتقد أن الحسنية وجد طريقه الصحيح مع المدرب غاموندي؟
قدم غاموندي إضافة للحسنية، من خلال أسلوبه الذي يعتمد على الهجومات السريعة، والبحث عن الفوز، وتجنب تلقي الأهداف، ونجحنا إلى حدود الساعة في ذلك. الفريق في الطريق الصحيح، من أربع مباريات، حققنا ثلاثة انتصارات وتعادلا. حصيلة جيدة، لكن نحن في البداية. المشكل الوحيد حاليا هو الجماهير الغائبة عن المدرجات، والذي يؤثر على اللاعبين.

ألا تفكر في خوض تجربة احترافية؟
كأي لاعب، يبقى الطموح هو البحث عن تجربة احترافية. تلقيت مجموعة من العروض من الإمارات وقطر، لكن تشبث الفريق بخدماتي دفعني للبقاء موسما آخر.

هل يكون هذا الموسم الأخير لبديع أووك مع الحسنية؟
عقدي يستمر لموسم آخر، وخلال هذا الموسم كنت قريبا من التوقيع لنهضة بركان الذي دخل في مفاوضات مع مسؤولي حسنية أكادير، وتلقيت اتصالا من المدرب رشيد الطاوسي، لكن حسنية أكادير تشبث ببقائي، وآمل أن يكون هذا الموسم الأخير لي مع الحسنية.

ماهي طموحاتك المستقبلية؟
أطمح خلال هذا الموسم للحصول على أحسن لاعب في البطولة، والتتويج بلقب مع حسنية أكادير أو احتلال الرتب الثلاث الأولى، وآمل أن أشارك مع المنتخب المحلي في منافسات «الشان”، والتتويج باللقب.

في سطور
الاسم الكامل: بديع أووك
تاريخ ومكان الميلاد: 29 مارس 1995 بأكادير
المركز: مهاجم
تدرج في فئات حسنية أكادير قبل الصعود إلى الفريق الأول
لعب للمنتخب الأولمبي والمحلي.

* أجرى الحوار: عبد الجليل شاهي (أكادير)
*المصدر : موقع جريدة الصباح
* نشر بتاريخ : 11 اكتوبر 2017

ترك الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *